بنك برقان يعلن عن تحقيق نتائج إيجابية في النصف الأول من 2022

مع أرباح تشغيلية بقيمة 61.4 مليون دينار كويتي وصافي دخل قدره 27.2 مليون دينار كويتي

 -  21 مشاهدة  - 

أعلن بنك برقان عن نتائجه المالية للنصف الأول من عام 2022 المنتهي في 30 يونيو، مشيرا إلى مستويات إيرادات قوية بلغت 110.4 مليون دينار كويتي، مدفوعة بشكل رئيسي بزيادة صافي دخل الفوائد (+8.1٪ على أساس سنوي). كما تحسن صافي هامش الفائدة إلى 2.1٪ في النصف الأول من 2022 مقارنة بـ 2.0٪ خلال نفس الفترة من 2021، في حين ارتفعت المصاريف التشغيلية بشكل طفيف لتصل إلى 49.0 مليون دينار كويتي، أي بزيادة قدرها 4 ملايين دينار كويتي على أساس سنوي، وذلك نتيجة لزيادة تكاليف الموظفين ومصاريف أخرى. ونتيجة لذلك، بلغت قيمة الأرباح التشغيلية للبنك 61.4 مليون دينار كويتي خلال النصف الأول من 2022.

انخفضت مخصصات خسائر القروض في بنك برقان بشكل كبير من 39.1 مليون دينار كويتي في النصف الأول من 2021 إلى 10.9 مليون دينار كويتي في النصف الأول من 2022، وهو ما يمثل تحسنا بنسبة 72.2٪ على أساس سنوي. وتراجعت تكاليف الائتمان من 1.8٪ في النصف الأول من 2021 إلى 0.5٪ خلال نفس الفترة من 2022 ، أي بتحسن بمقدار 130 نقطة أساس.

بالإضافة إلى تكاليف المخصصات المذكورة أعلاه، سجل بنك برقان أيضًا خسارة نقدية صافية قدرها 11 مليون دينار كويتي في بيان الأرباح والخسائر بسبب محاسبة التضخم المفرط لشركته التابعة برقان تركيا. ونتيجة لذلك، بلغ صافي دخل البنك 27.2 مليون دينار كويتي في النصف الأول من عام 2002 مقارنة بـ 24.0 مليون دينار كويتي في نفس الفترة من عام 2021.

وقد تحسنت أيضا جودة أصول البنك بشكل ملحوظ في النصف الأول من 2022 لتصل إلى 2.6٪ مقارنة بنسبة 4.5٪ المسجلة خلال نفس الفترة من العام الماضي، وهو ما يمثل تحسناً قدره 190 نقطة أساس على أساس سنوي. وارتفعت نسبة تغطية القروض المتعثرة من 193٪ في النصف الأول من 2021 إلى 235٪ في نفس الفترة من 2022.

بقيت نسب رأس مال البنك أعلى بكثير من المعدلات التنظيمية المطلوبة. وبلغت نسبة حقوق الملكية العادية من المستوى الأول في برقان 11.1٪ ونسبة كفاية رأس المال 17.2٪ ، مقارنة بالحد الأدنى التنظيمي البالغ 9.0٪ و 12.5٪ على التوالي. وحافظ البنك على سيولة قوية خلال النصف الأول من 2022 بنسبة تغطية سيولة بلغت 133.1٪ وصافي نسبة تمويل مستقر بنسبة 108.1٪ (مقابل الحد الأدنى التنظيمي البالغ 90٪). كما كانت نتائج بنك برقان للربع الثاني من 2022 إيجابية حيث بلغت الإيرادات 57.8 مليون دينار كويتي، والأرباح التشغيلية 31.2 مليون دينار كويتي وصافي الدخل 15.1 مليون دينار كويتي.

واصل بنك برقان دعمه لحملة دراية للتوعية المصرفية من خلال أنشطة برنامج المسؤولية الاجتماعية وغيرها من المبادرات الخاصة. ومع إطلاق مختبر الابتكار، يواصل برقان أيضًا تنفيذ استراتيجيته التي تركز على البتكار وتنمية رأس المال البشري لإعداد المواهب المحلية لقيادة القطاع المصرفي في المستقبل.

الشيخ عبد الله ناصر صباح الأحمد الصباح، رئيس مجلس إدارة بنك برقان
الشيخ عبد الله ناصر صباح الأحمد الصباح، رئيس مجلس إدارة بنك برقان

وتعليقا على النتائج المالية الايجابية أشار الشيخ عبد الله ناصر صباح الأحمد الصباح، رئيس مجلس إدارة بنك برقان، إلى أن النسق التصاعدي للمؤشرات المالية الرئيسية يثبت التنفيذ الناجح لمكونات الركائز الأساسية الاستراتيجية للبنك المتمثلة في الاستدامة والتحول الرقمي وتنمية رأس المال البشري.

وأضاف الشيخ عبدالله الصباح قائلا " يؤكد تحقيق مثل هذه النتائج القوية إلى أن برقان يسير على طريق تحقيق النمو المستدام والأداء الإيجابي المطرد الذي يقدم قيمة مضافة للمساهمين وتجربة مصرفية عالية للعملاء. وانطلاقاً من التزامنا القوي بتعزيز تنفيذ إطار عمل الإستدامة والحوكمة البيئية والإجتماعية، من خلال ممارسات وخيارات تزيد من التأثير الإيجابي على مجتمعنا وبيئتنا، أنا واثق من أن بنك برقان سيواصل التقدم نحو التميز وتحقيق الأهداف المحددة للتنمية المستدامة والهادفة.

السيد/ مسعود محمود جوهر حيات، نائب رئيس مجلس الإدارة ورئيس الجهاز التنفيذي لمجموعة بنك برقان
السيد/ مسعود محمود جوهر حيات، نائب رئيس مجلس الإدارة ورئيس الجهاز التنفيذي لمجموعة بنك برقان

من جانبه ، أشار السيد مسعود محمود جوهر حيات، نائب رئيس مجلس الإدارة ورئيس الجهاز التنفيذي للمجموعة، إلى أن التوقعات الاقتصادية الإيجاية للكويت وبيئة التشغيل الأقوى قد انعكست بشكل جيد على نتائج برقان وستوفر دفعة كبيرة للتركيز الاستراتيجي الكبير لبرقان على السوق المحلي مع توقعات بنمو مستدام.

وأضاف حيات أيضا "يواصل برقان، معتمدا على قاعدة مالية متينة وأصول مستقرة، العمل على تنفيذ محاور استراتيجيته المؤسسية التي تركز على تنويع عروض البنك وتوسيع محفظته من خلال الاستثمار في الابتكار والرقمنة والموارد البشرية المختصة. ويترجم الأداء المالي الإيجابي حتى الآن في عام 2022 فعالية مسارنا الاستراتيجي في تنفيذ أهم أهدافه المتمثلة في تقديم تجربة مصرفية ذات جودة عالية للعملاء والحفاظ على الوضع المالي للبنك لتحقيق قيمة أكبر لمساهمينا".

وتشمل البيانات المالية المجمعة نتائج عمليات المجموعة في الكويت وحصتها من نتائج الشركات التابعة لها في بنك برقان تركيا، بنك الخليج الجزائر، بنك بغداد، وبنك تونس الدولي. ويمتلك بنك برقان واحدة من أكبر شبكات الفروع الإقليمية في كل من الكويت وتركيا والجزائر والعراق وتونس ولبنان ومكتبا تمثيليا في الإمارات العربية المتحدة.


السلاسل ذات الصلة:


ادعمنا