3 طرق للإعتذار ... أي طريقة تعتمد أنت؟

تاريخ النشر: GMT
آخر تعديل: GMT

الإعتذار قيمة انسانية سامية جدا ولكن في الوقت عينه، يُعتبر الإعتذار مهمة صعبة جدا للكثير منا فلا شك أن الإعتذار صعب وهو من أكثر المواقف التي تسبب لنا الإحراج وخصوصا عند مواجهة الشخص الذي أخطأنا بحقه.

ولكل شخص طريقته في الاعتذار ويمكن تصنيفها الى 3 أنواع أساسية من الإعتذار فأي نوع من الإعتذار تعتمد أنت؟

- النوع الأول من الإعتذار هو الإعتذار السريع حيث يراجع الشخص نفسه مباشرة بعد وقوع الخطأ الغير مقصود ويقوم بالإعتذار على الفور دون تراجع أو تكبّر. هذا أفضل أنواع الإعتذار ويعكس الكثير من الطيبة والنوايا الصافية.

- النوع الثاني من الإعتذار هو الإعتذار بعد مراجعة النفس لفترة معينة ويُعتبر هذا الإعتذار متأخر نوعا ما ولكن أن تصل متأخرا خير من أن لا تصل أبدا وهناك حكمة تقول: الإعتذار عن الخطأ لا يجرح كرامتك بل يجعلك كبيرا بعين من اخطأت اليه.

- النوع الثالث يتصف بالعناد والمكابرة والشخص في هذه الحالة يكون مدركا لحجم أخطائه غير أنه يكابر ويمتنع عن الإعتذار ويطالب الناس ان تتقبلة بعيوبه وسلبياته. وفي زمننا هذا، أصبح الكثير من الناس يعتمدون هذه الطريقة ولهذا السبب زادت المشاكل فقد فقدنا ثقافة الإعتذار.

3 طرق للإعتذار ... أي طريقة تعتمد أنت؟


3 طرق للإعتذار ... أي طريقة تعتمد أنت؟

إحصائيات مشاهدات المقال

مجموع المشاهدات:2,103 مشاهدة
مشاهدات الأمس:3 مشاهدة
مشاهدات آخر 7 أيام:3 مشاهدة
مشاهدات آخر 30 يوم:6 مشاهدة
مشاهدات هذا الشهر:3 مشاهدة
مشاهدات الشهر السابق:3 مشاهدة
مشاهدات هذا العام:6 مشاهدة
مشاهدات العام السابق:47 مشاهدة